القائمة الرئيسية

الصفحات

تفريق احتجاجات النقابات أمام وزارة التعليم.. دحمان لـ أمزازي : المقاربة الأمنية ماشي حل (فيديو)

 



قامت القوات العمومية، صباح اليوم الاثنين 5 أبريل الجاري، بتفريق وقفة احتجاجية أمام وزارة التربية الوطنية، دعت إليها الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وشاركت فيها تنسيقيات أساتذة السلم 9.


وعاينت “كود” إصرار الأسرة التعليمية على إتمام الاحتجاجات أمام وزارة التربية الوطنية رغم قرار المنع الصادر عن السلطات الولائية بالرباط بسبب تطور الحالة الوبائية في المملكة.


وتحتج النقابات على تعليق الحوار الاجتماعي مع الوزارة، وعدم اصدار مراسيم مهمة تم الاتفاق عليها في يناير 2019، والمتعلقة بترقية الشهادات، التوجيه والتخطيط، حل معضلة المكلفين خارج الإطار، والإدارة التربوية”.


وقال عبد الاله دحمان، الكاتب الوطني للجامعة الوطني لموظفي التعليم، في تصريح لـ”كود”، تعليقا على تفريق السلطات العمومية للوقفة الاحتجاجية، بالقول :”إعمال المقاربة الأمنية وتضخيمها تحت مسمى إجراءات الطوارئ الصحية لا يستقيم مع ما راكمه المغرب في هامش الحريات وفي الصورة العامة لحقوق الانسان”.


وأوضح دحمان لـ”كود” :”في مقابل اعمال المقاربة الامنية، نرى غياب تام للحوار الذي سيبقى الحل الوحيد لمعالجة الاحتقان داخل قطاع التعليم”.


وأضاف النقابي الاسلامي لـ”كود” :”وزير التربية الوطنية أغلق الحوار في وجه النقابات”، مشيرا إلى أن “اخر حوار بين النقابات والوزارة كان في يناير 2020، حيث اجتمع مدير الموارد البشرية مع ممثلي النقابات حول 4 ملفات”.


وتابع حمان :”ماشي غير الحوار اللي مكاينش، بل حتى التواصل مكاينش”، مضيفا :”امزازي قطع علينا الريزو”.


وأوضح دحمان أن “الاتفاقات التي كانت في يناير 2019 والمتعلقة ترقية الشهادات، التوجيه والتخطيط، حل معضلة المكلفين خارج الإطار، والإدارة التربوية، أصبحت في الباب المجهول”.


رابط الفيديو: https://fb.watch/4GHAGJPn61

reaction:

تعليقات