القائمة الرئيسية

الصفحات

الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية لا تراجع على شرط 30 سنة


 

أكد يوسف بلقاسمي، الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن التعديلات الجديدة التي همّت شروط اجتياز مباريات توظيف الأطر النظامية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين وأطر التدريس وأطر الدعم الإداري والتربوي والاجتماعي، لن تتراجع عنها الوزارة، مشددا على أن الهدف منها هو الرفع من جودة تعليم أبناء المغاربة.


وقال بلقاسمي، أثناء حلوله ضيفا على النشرة المسائية بالقناة الثانية، اليوم السبت، إن “تحديد سن اجتياز مباريات التعليم في 30 عاما ليس خصوصية بوزارة التربية الوطنية ويوجد في قطاعات عديدة”، متسائلا “هل من تحصّل على الإجازة وعمره 25 سنة وبلغ 45 عاما سيبقى مُلمًّا بما درسه؟”


وواصل بلقاسمي دفاعه عن شرط ألا يتجاوز المترشح 30 عاما لاجتياز مباريات التعليم بالقول: “تحديد السن ليس خصوصية في المغرب، وهناك دول عديدة تعتمد هذا الشرط، بل هناك من يحدد سنا أقل”، مضيفا “رهاننا اليوم هو الجودة، ويجب أن نكون في مستوى هذا الرهان، وعلينا تغليب المصلحة العامة.”


وبخصوص اعتماد الانتقاء الأولي بناء على الميزة المحصّل عليها في الباكالوريا والإجازة وسنة الحصول على الأخيرة، أوضح الكاتب العام للوزارة: “كيف يُعقل أن مهنة من أنبل المهن لا يكون فيها المتميزون؟ قمنا بتأطير كامل، والآن نحرص على أن من يوجد بالتعليم لديه الحافز ويحب هذا العمل.”




reaction:

تعليقات